موقع الشيخ العلاَّمة حافظ الحكمي || ترجمة مختصرة لفضيلة الشيخ جابر ناصر مدخلي
عرض المادة : ترجمة مختصرة لفضيلة الشيخ جابر ناصر مدخلي
Share |

الصفحة الرئيسية >> طلاب الشيخ >> جابر بن ناصر مدخلي

اسم المادة : ترجمة مختصرة لفضيلة الشيخ جابر ناصر مدخلي
تاريخ الاضافة: 30/12/2012
الزوار: 1248
بسم الله الرحمن الرحيم ترجمة مختصرة لفضيلة الشيخ جابر ناصر مدخلي
في عام 1306 هــ تتلمذ على يد الشيخ عبد الله القرعاوي مع جملة من طلبة العلم، وأيضا على يد الشيخ حافظ ـ رحمه الله ـ، حيث كان الشيخ عبد الله يلقي الدرس على الجميع وحافظ يعيده عليهم، وبعدها لازم الشيخ حافظ ملازمة تامة في المدرسة السلفية...
وفي عام 1366 هــ تولى الإمامة بجامع القحمة لجازان مع التدريس والتعليم داخل المسجد، وفي ام 1377 هــ كان معتمد مدارس الجنوب في القنفذة، بعدها عين كاتب عدل فيها، وفي عام 1382 هــ تولى القضاء،. له جهود في الدعوة والتوجيه حيث فتح سبع مدارس في "ضمد" و "الشقيري" لتحفيظ القرآن، وكان يصرف المكافأة من جيبه الخاص ابتغاء وجه الله، وقد ضمت هذه المدارس إلى وزارة المعارف، ومما يدل على نشاطه، رسالة كتبها إلى الشيخ حافظ يريد منه أن يرسل عددا من الأساتذة كي يساعدوه إذ أن إقبال الطلاب كثير، والمدارس عديدة مع قلة المادة آنذاك، وهذه الرسالة يقول فيه بعد الافتتاح والسلام: (نشعركم بالإخوان الطلبة أنهم مستفتحين ومقبلين ونبشركم بأنه جاءنا طلبة من شعب الخرابة، وصاحب البار والطلبة كثير ولا عاد سعت السهوة [1] التي نحن فيها، فنظلب من فضل الله ثم فضلكم واحدا من الإخوان... هذا ما نبشركم به ونسأل الله لنا ولكم حسن الخاتمة والتوفيق، يا رب العالمين [2]).
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
1ـ كلام عامي يقصد به أن المكان المُعَد لإلقاء الدروس لم يعد يتسع للطلاب لكثرتهم.
2ـ قال مؤلف كتاب: (الشيخ حافظ الحكمي حياته وآثاره) سعود بن صالح بن محمد سيف: "هذه الرسالة موجودة لدي بخط صاحبها أرسلها لشيخه في "3/3/1364 هـ"

مصدر الترجمة

كتاب "الشيخ حافظ الحكمي حياته وآثاره" لسعود بن صالح بن محمد سيف
~|لتحميل هذا الكتاب اضغط هنا|~


طباعة



Powered by: mktba 4.7
وَيَا قَوْمِ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مَالا إِنْ أَجْرِيَ إِلا عَلَى اللَّهِ - الحقوق محفوظة لكل المسلمين